Hadhaa Ana!

... برشا حديث و حكيات


بسم الله الرحمان الرحيم

الى سيادة مدير الأمن تحية و بعد,

لقد راعني أسلوبك في الحوار الذي قمت به بعد أحداث القصبة, فلقد حسبت العقلية الأمنية تغيرت لكنك ازددت تشنجا و ازداد خطابك راديكالية, حتى أني ارتبت في أمري و سألت نفسي هل هذا مسئول يقول عن نفسه أنه ينادي بعقلية أمنية ما بعد الثورة أم أنه يحاول أن يستخدم لغة لي الذراع؟ لقد ازدادت حيرتي حين رأيت كيف كنت تضرب بحديث وزير الداخلية عرض الحائط, وتتجاهل وعده في عدم التصدي للمظاهرة السلمية, لكن يبدو أنك نسيت أنه لولا هذه الثورة التي استغللتها كعديد زملائك ما كان لك أن تنصب مديرا للأمن, لقد  كانت نعمة عليك , لكنك أردت أن تجعها نقمة علينا


يقدم المتظاهرون لرجال الأمن الورد فتردون بالضرب بالهراوات و الغاز المسيل للدموع, تطلب النقابة أعوان الامن بالتزام الحياد, فيستجيب عون فيكون التوقيف عقوبته, يسألكم صحافي عن سبب أسلوبكم الخشن و عنفكم المفرط, فيكون العزل نصيبه ... ترى مالذي سيكون نصيبي بعد أن كتبت هذه الكلمات؟؟


 لكن اعلم, انك لست الا موظف في خدمة الشعب لا جلاد تسومه شر العذاب, اعلم أن منصبك يحتم عليك احترام مخاطبك وان لا تغتر بما أنت عليه, و لقد كان من الأولى لك أن تحترم نفسك و تحترم من كان يحاورك لكنك  أخذتك العزّة بالإثم, فعدت الى سياستك القديمة في القمع و تكميم الأفواه


سيادة مدير الأمن, ارحل, ارحل فان سيدك قد رحل, و ان هذا الشعب لم يقم بثورة لتمسك أنت و أمثالك و من يعتنق عقيدتك الأمنية بمقاليد البلاد و تصبح رقيب على العباد, حتى صار اسمك مرادف لاسم عمار 404 الذي لم يبلغ بالرغم من كل ما فعد منزلتك ...


اني اليوم أساند عماد بربورة الذي وجد نفسه معاقبا لأنه أحرج مدير أمننا المبجل, الذي  لا يحب أن يرينا الا ما يرى, و الذي جعل السجون للشباب مأوى, فأمن الله الذي يعاني من مشاكل صحية تم تجنيده قسرا ... اني اليوم أساند حرية التعبير و الصحافة و الإعلام و التدوين و كل من يفتح فاه ليقول رأيه, فتبا لكل جلاد و تبا لكل مسئول طغى و أراد أن يخضعنا


في الختام, كلمتي حرة, وهذا حقي الذي لا يساوم, واذا حرية الاعلام و التعبير ستمس فلا خير في شعب يقول عن نفسه أنه  قد قام بثورة




عماد بربورة


لمساندة حرية التعبير يمكنكم الالتحاق بالجروب التالي :





http://on.fb.me/opF4nz


السلام عليكم 

5 commentaires:

سيادة مدير الأمن ؟؟؟؟
تي "سي الطحان مدير الامن" و ياسر فيه!!

أهلا صديقي,
يا ريته جاء يفهم, اما من شب على تطيح القدر شاب عليه, وكان من الأولى أن يحترم الجمهور و يحترم نفسه وما يحكيش بلوغة حرشة ... لكن لا ينفع العقار في ما أفسده الدهر

دمت بودّ

à corriger
* لولا هذه الثورة
* كانت نعمة عليك
* أخذتك العزّة بالإثم
* لا يحب أن يرينا
* قد قام بثورة

@Hada Ana
العفو
نسيت أن أحيّيك على المقال

شكرا أنونيموس :)

شاهية طيبة و في أمان الله

Enregistrer un commentaire

بسبب بعض المشاغل و القراية منّتجمش نتابع المدونة بشكل دوري, متقلقش اذا التعليق خذا وقت باش يتم ادراجه و الكلام الزايد يجعل ادراج تعليق صعيب شوية, نقص منه و تفضل قول اللي تحب , بالتوفيق

TUNISIA

TUNISIA

من أجل تدوين نظيف

!هذا أنا

Ma photo
حروف مبعثرة...برشا حديث وحكيات... كيف كل الناس

هذا أنا

بلوغ مثل اي بلوغ أخر.. موش لازم تقلق برشى من هذه الناحية ..... الايام كفيلة باش تعطيك الصورة الادق على المحتوى

أقوال تروقني

أنا من أشد المؤمنين بالحظ، وقد لاحظت أن حظي يزداد كلما زاد عملي

توماس جفرسون
الرئيس الثالث للولايات المتحدة الأمريكية

ضيوفنا الكرام