Hadhaa Ana!

... برشا حديث و حكيات


أحن الى سيــڤـارو


عندي ثلاث سنين من اللي بطلته



و ممكن في السنين اللي فاتت تكيفت على عدد أصابع اليد و يكون "ماخذة في الخاطر" لبعض الأصدقاء


كل مرة نتعدى و نشم ريحته و نتخنق و يهبط عليّا النعاس و البخل و يأخذني الحنين الى الفراش و النوم,


لكن في بعض الأحيان أجد في صدري عاطفة و شوق اليه, سيڤارو على الطاير, في بعض الأحيان ندخل للحانوت و نكون ماش نطلب الباكو قبل ما نبدل رأيي و نشري حاجة أخرى,



الأن يشتد شوقي اليه و يحاول أن يرجعني اليه, الى زمن كنت أدخن على طاولت الدراسة علبة أو أقل بقليل في سهرة الى مشارف الصباح للاعداد لامتحان أو حتى حبّ للسهر,



الأن رغم أني تحولت الى كره رائحته الا أني حين أمر بفترة الاشتياق له تتحول تلك الرائحة الى برد و سلام, أتذكر سهري معه و أتذكر ذلك الشعور الذي يجتاحوني بعد كلّ كمية




أحن الى سيــڤارو, و الى ولاّعة و صندرية , و نثف الدخان بعد كمية تجعلك تحس بأنك تطير و تجعلك تحب بأن ذهنك أصبح صافي و قد نسيت كل شيء الا نفسك و سيــڤارو



3 commentaires:

صديقي العزيز سيجارة, كان بودّي أن أدرج تعليقك لكن لأنه يحتوي على عبرات لا يمكن استخدامها في مكان مختلط فاعذرني, :))

لكن مني كلّ الودّ :))

نحب نعلق لكن باش نستعمل كلام سفاهة
تصنصرني ؟

@ Anonyme
سيدي الكريم, قبل ما تعلق ثمّا بند صغير ينبه ان استخدام كلام يخدش الحياء يجعل ادراج تعليقك صعب, هذا البند مثل ميثاق انت تلتزم بيه و أنا ناتزم بادراج تعليقك

كلام السفاهة كيف ما عبرت عليه انت "سفاهة" هو كلام يخدش الحياء الشيء اللي مانحبش نشوفه أو حتى نتعرضله لانه سيمس من حياء بعض اللي يقرأ المدونة هذه, و حتى في الحياة اليومية الكلام هذا موش مقبول, و نعتبر المدونة متاعي امتداد للحياة الحقيقة

شكرا لتفهمك و مرحبا بيك

Enregistrer un commentaire

بسبب بعض المشاغل و القراية منّتجمش نتابع المدونة بشكل دوري, متقلقش اذا التعليق خذا وقت باش يتم ادراجه و الكلام الزايد يجعل ادراج تعليق صعيب شوية, نقص منه و تفضل قول اللي تحب , بالتوفيق

TUNISIA

TUNISIA

من أجل تدوين نظيف

!هذا أنا

Ma photo
حروف مبعثرة...برشا حديث وحكيات... كيف كل الناس

هذا أنا

بلوغ مثل اي بلوغ أخر.. موش لازم تقلق برشى من هذه الناحية ..... الايام كفيلة باش تعطيك الصورة الادق على المحتوى

أقوال تروقني

أنا من أشد المؤمنين بالحظ، وقد لاحظت أن حظي يزداد كلما زاد عملي

توماس جفرسون
الرئيس الثالث للولايات المتحدة الأمريكية

ضيوفنا الكرام