Hadhaa Ana!

... برشا حديث و حكيات

تمخّض القذر و ولد فأر و ازداد بعد هذا عهرا


تونس , أو الجمهورية التونسية , قدّاش حجمها ؟ حكاية فارغة مقارنة بالجزائر و ليبيا و غيرها من البلدان , سويعات و تقطعها من بنزرت إلى برج الخضراء , زوز ميترو في زوز ميترو , و من أشد ما يمكن أن يحصل هو أن تتحول البلاد الى شيء يشابه الحالة اللبنانية أو الى ما قد يكون مشابه لها : طوائف و جماعات عرقية و هات من اللوغة هذه


من بين أحسن الأشياء اللي عملها بورقيبة هي انه نزع حكاية العشائر , و القبائل , لأن تونس على صغر حجمها , ما تستحملش من هذا القبيل , في اليمن الى اليوم ثمّا القبيلة و العشيرة , في السودان , و حتّى في الكويت اللي هي أصغر من تونس و اللي يبلغ حجمها 17,818 كلم مربعّ , و اللي أقل من تونس بعشرة مرات , تعاني من تمزق داخلي بسبب وجود العصبية القبلة


وقت نحكيو على القبية , العشيرة أو الطائفة , نوصلو بشكل مباشر الى النزعات , على السلطة على النفوذ , على المراعي كيف اللي يصير في السودان , و الأشد ان الجهل هو اللي يحرك النزعات هذه


و لكن على ما يبدو ان تونس تتحول الى هدف , من قبل بعض القذرات المنحلة , اللي تنبش و تلوج على حاجة ضايعة , على قصة , على فكرة , على وهم , على أي حاجة باش تساهم , موش تساهم في تقدم البلاد , لا , اش من تقدم , كان لزم يحبو يقسموها و يردوها حوّم و كل حومة تحمل لواء عشيرة , كيف حكاية الأمازيغ في تونس


هل تونس عربية أم أمازيغية ؟ برّ نسألو كل واحد في الشارع , و نشوفوه , أما بربي دقيقة , شنوّة لازم باش تكون تونسي؟ جنسية ؟ أم يكون أمك و بوك توانسا؟ برّ معليناش , أما باش نفهمو الحكاية مع "تمزيع تونس بالقوة" لازم نفهمو الفكرة ,


تونس أمازيغية بالقوة , تحب أو تكره , اذا نعمل استطلاع للي يعيش حولي , و نسأل هل أنت أمازيغي؟


بصراحة الحكاية مهياش بسيطة , هل الأمازيغ بيض البشرة ؟


على حدّ علمي لا


هل عيونهم زرقاء أو خضراء أو عسلية ؟ على حدّ علمي لا , شعرهم أشقر؟ أحمر ؟ أكحل؟


على حد علمي بنّي


ملاّ الشعب اللي عايش في تونس اللي تتوفر فيهم الخصال هذه متع العيون الغير بنية و الشعر الغير بنّي و البشرة الغير سمراء , همّا سيّاح؟ حارقين لتونس؟ شكونهم ؟ و البشرة متاعم سوداء؟ مهمش أولاد بلاد؟


على هاللوغة هذه شطر الموجودين في تونس مهمش أولاد بلاد , و الأكثر أن يجي شكون فرخّ أو بزقليف , و يقلك نحن أمازيغ : شتلة صافية


تونس سكنها على مرّ التاريخ : الأمازيغ + القرطاجيين + الوندال + البيزنطيين + الرومان +الأتراك + ...+الخ الخ


بكلهم اندثرو و مخلاوش وراهم شكون حيّ و قعد كان الامازيغ؟


اذا تشوف المجتمع التونسي تلقاه خليط من كل كل الشعوب اللي مرت على هذه البلاد , تشوف في نفس العائلة شكون عينه زرقة و الأخر بنية , تشوف من الشقر الى السمر , و الأمازيغ اللي محصل تغيير على العرق متاعهم ما هم الا قلة , ممكن تقول الجزائر , نقلك صحيح , لكن هذا الأمر موش صحيح في تونس , وهذا ما ينفيش ان تونس دولة متعددة الاعراق و أخر من سكنها هم من العرب و الموجودين الأن مهمش عرب صافين و انما نتيجة تلاقح تمت على مرّ قرون من قبل كل من سكن البلاد


لكن على ما تبين في القترة الفارطة ان البعض لا يفقه أن تونس على ما فيها من مشاكل : بطالة , أمية, وضع اقتصادي ياخذ و يعطي , مهياش في حاجة لفتن من هذا القبيل , بلّ يصرون على العبث بعقول الصغار و استغلالهم لتمرير مشاريع حقيرة و على قد من القذارة و العفن


قريب ماش يقولو برّا نصفيو كل من لا يتوافق مع كرّاس الشروط متاعهم , برّا نعاودو اللي عمله هتلر ,أو برّا نقتلو على الهويّة


و الحكاية همياش مربوط بالقضية الأمازغية و انما بهدف وحيد وهو زرع الفتنة و الفرقة في البلاد , و الحكياة الامازغية ما هي الا الطاقية و الحجة الواهية التي يتم اسخدمها للتحقيق المأرب و الوصول الى زرع الفتنة


كلذ مرة نشوف صفحة مشبوهة , تجيب أفكار غريبة , أفكار تدعو الى أشياء قد لا تخطر على بال الا و تشوف فيها شخص أقل ما يقال عنه انه جربوع كيف برشا عباد معليناش بيهم , باذن الله ماش يجيهم الحديث عن قريب


بطل المرحلة هو أحمد ايزام


screenshot.3

فرخ الفايس بوك اللي ميزال وسخو في سروالو و كل مرة تشوف منه طلعة حلوة , أحمد ايزام اللي عامل صفحة تونس أمازرغية و اللي السواد الأعظم لمتمين ليها هم من الجزائريين و المغاربة و لأنه لم يجد للتضخيم الأمر بدّ , فقد بدأ باضافة عدد من الحاسبات الوهمية , لا لشيء الا باش اللي يشوف يقول , و الله ثمّا منها الحكياة


مثال للحسبات الوهمية و شوف الجروبات المنتمي ليهم , رغم ان الحساب ميزال جديد


20549_271186277468_264284647468_3497797_2170219_n


و هذه صدفة ؟


20549_266334867468_264284647468_3481413_3759744_n


و تزداد الصدف غرابة وقت شنوف هذه , حتى علم تونس مش مستعرف بيه


21940_259506719559_245003184559_3200466_7820744_n


و للحديث بقية


22749_265957412468_264284647468_3479778_3581017_n


توّا هذا يقول انه يهودي و في نفس الوقت أمازيغي ؟ أبقى العرب مهمش أولاد بلاد أما اللي يستوردو فيهم لتوطينهم في أرض محتلة هو الأخ؟


و بعدين يزيد يكمل يبدل علم تونس قبل ما يستدرك الأمر و يعدّل صورة الجروب , علاش ما يبدّلش ؟ موش ضبع؟ و الضبع يتلون على حسب الحاجة ؟



و قبل كل شيء بربي اسم أحمد أمازيغي أو عربي ؟


و يجي أحمد ايزام و يقول بكلّ وقاحة :


1


و يجي يقوم بشوية استفزاز و محاولة للسخرة من الدين و نشر للمسيحية


16244_1235697245617_1024781237_30650024_3303162_n


و لأن الأمر يستوجب حوار بناء

مع استغلال شاب مراهق لم يبلغ العشرين من عمره


screenshot.1


انك تكون مسيحي فهذا شأنك لكن التهجم على دين و محاولة اسخدام التاقية الامازغية لتمرير مشاريع قذرة فهذا شيء لا يمكن السكوت عنه , من بين أصدقائي منهو مسيحي , والشيء الوحيد اللي ممكن نقوله هو ربي يهدي ما خلق, معنديش مشكلة معها لأنه وقت تحكي معاه يكون الحديث مبني على العقل , أما وقت يجي واحد لا عقل له , وقتها الحديث ياخذ منحى أخر

, الى الأن منيش فاهم شنوّة العلاقية بين تونس أمازغية و بعض الجروبات على الفايش بوك اللي تثير الريبة


أحمد ايزام نحب نقلك

smile_often

23 commentaires:

عندك الحق يا خويا الجهل مصيبة ... مشريين بحفنة فلوس و جايين يسيبو علينا في العصبية الناتنة متاعهم ...أما يلزمهم يعرفو الي تونس فيها شكون الي يدافع عليها و مهما لعبو بعقول الصغار مش بش يقدرو على شئ و الأيام بيننا

Contente de vous retrouver WH et HA. :)
Bon Boulot HA et Bonne Chance dans votre combat contre les forces des ténèbres.

يعطيك الصحة هذا انت على الموضوع الهام متع النزعات العرقية العنصرية الي اثرتة. و الله غريبة فيهم, هشا فكر عنصري بحت يشبه برش لفكر هتلر الي قام بتصفية عرقية على اساس الجنس العرقي. و لاو يلوجو على نوعية الحامض النووي عند التونسيين و يفصلو فينا بحال ارانب موش نورمال. انا اعتقد ان الحوار مع هؤلاء لازم يكون بشكل هادئ و ملازمش انضخمو الموضوع باش ما نساهموش معاهم في نشر الفتنة و اصهار هذه القضية الطائفية.

je crois plutot que tout cela ce passe comme une réponse de quelques jeunes face à l'arabisation forcée de la Tunisie par la plupart des Tunisien,du genre "La Tunisie est un pays arabe"...."le peuple Tunisien est un peuple arabe" comme si l'histoire de la Tunisie commensait lors des invasion arabes.....alors je crois que ceux dont vous parlez ont un sentiment inconscient de faire cela,dans le but d'exprimer que le peuple Tunisien a une "origine" amazigh et non pas qu'il est en lui meme amazigh..peut etre sont 'ils des jeunes et il s'expriment mal


en tout cas je suis d'accord avec vous sur le fait qu'il faut eviter de devenir comme le liban(par exemple)mais il faut arreter l'"arabisation" de la "Tunisie" et son peuple...je crois que nous les Tunisien sommes arabophones pas arabes mais "ethniquement" nous sommes hybrides en qq sorte e c'est ce qui fait la beauté de la Tunisie.... ce que je veux dire c'est qu'après 3000ans d'histoire on ne doit pas privilégier une époque sur une autre (comme le font les pro arabes ou les pro amazigh)...on souffre déja du regionalisme alors...

شكرا لإثارة الموضوع

من ناحيتي أرى أن إنتماء تونس هو إنتماء عربي مبني على الثقافة و اللغة و التاريخ. إنّ من يتحدث عن إنتماء عرقي سواء كان ذلك عربي أو أمازيغي هو ليس فقط مثير فتنة بل هو أيضا شوفيني و فاشيو فتونس كما غالبية المغرب العربي خليط من عديد الأعراق و العروبة و الثقافة العربية الإسلامية هي التي توحدهم.

هذا المسمى أحمد إيزام ليس الأول الذي حاول بث الفتنة و التفريق بين أبناء الشعب الواحد، لقد سبقه آخرون من قبل كطارق بن يوسف الذي لعب على الإلحاد و العرق الأمازيغي و لكنه فشل و هذا أيضا سيفشل.

أنا من أصل أمازيغي - مطماطة - و لكني فخور بعروبتي و بأصلي أيضا.

يا صديقي أمثال هؤلاء لن ينجحوا مهما حاولو فنحن شعب واحد بكل عرقياته.

تحياتي

isma3ni fi nassika jawneb mena esse77a wa audhan jawaneb mohmala wa a5ta2
1-alichara ila innou la rabita bayna alamazighiyya waldiyanat fahiya mafhoum 3er9i loughawi ka an ta9oul koll al3arb mouslimoun wa koullou alnati9in belfraçiyya masi77iyyin!!!

2- ana amazighi ab 3an jad w mena al om wel bou w na3ref barcha kifi byoudh w 3younhoum mlawnin o5ti 3younha 5dhor wana 3assliyyin w baba w ommi kifkif
3la 5ater alamazighiyya mafhoum kbir makanan wa zamanan w ethniyyan

3- alda3wa ila alamazighiyya layset beldharoura da3wa ila alfour9a walmouta3assiboun siwa2 men altarafayn

4- iy na3am 93ad alamazigh 3la 5atrou alsaken easli weld blèd ma3naha w kif ma9oult baba w jdoudi lkoul mazalou chaddin ellougha w imchi fi jerba (guellalla sedwikech ajim..) w chouf wisma kan t7eb

5-al3arab men ibn khouldoun ltawwa y7ebbou ysammou alamzighi bel barabari kima les barbares mta3 l'europe w hadha zada ta3assoub w agressivité lel amazighiyya

6- ya3tik esseèèa lileft alintibah ila ba3dh al5ouyout allati tou7awel alrabt bayna alamazigh wel massi7iyya

@White Hope
البعض يسعى جاهد لشق الصفّ و زرع الفتنة , و كل مرة قصّة و باذن الله المرة هذه موش ماش تتعدى حكياة و كل مرة باذن الله ثمّا شكون ماش يوقف في طريقهم

@Anonyme 1
أهلا بيك و شكرا على مرورك صديقي , ليلتك زينة

@مهرج.tn
كنت مستعد للحوار لو كان الشخص هذا عنده عقل , لكن هوّ جاهل , و معندوش اي قاعدة للحوار , كيفاس نتحاور مع سخص متلون كيف الحرباء؟ و مع هذا حتى و ان كنت ماش نحاوره ما هو الا بيدق في اللعبة
دمت بوّد

@Anonyme 2
حديثك حلو برشا , و ان كنت نختلف معاك في بعض النقاط , لكن هذا الأمر لا يفسد للود قضيّة , هل تونس عربية أم مازيغية؟ الجواب كيف ما تفضلت بيه هو كون تونس هجين من الأعراق اللي مرت على هذه البلاد , و هو ما يعطي للتونس جمال و روعة , و نسيج المجتمع التونسي ممزق و ان كان لا يبان من الوهلة الأولى بسبب العصبية الجهوية و الكروية , و هيذ من المصائب اللي أصابت هذه البلاد

الجزء الثاني من تعليقك ,نختلف معاك فيه , أعتقد ان تونس هي دولة عربية بالثقافة , لأن الثقافة العربية الي دخلة الى هذه البلاد و منذ يومها لم تغادرها , و الأكثر هو ان اللي جاب هذه الثقافة لم يسأثر لأنفسهم بالأرض و السلطة , بالعكس , حتى اللي جاء بعدهم و كان "هجين" نتيجة التلاقح كملّ على نفس المنوال , لذا الموجود الأن من الثقافة هو تونسي , ممكن تونسي بالعرق , أو بالتقادم
و الا هل تعتبر المباني الي بنها أحفاذ من جاء من الأندلس دخيلة؟
و الى اليوم ثمذا شكون يلبش القشابية , و ثمّا شكون يلبس الكوستيم , هل يعني أن الأخير هو دخيل؟

@chanfara
أخي الكريم , البعض يجد متعة في بث الفتنة , و الأخرون ينقادون اليها , بعد أن يتم استغلالهم ,لصغر السنّ أو الجهل

أخي الكريم, يحقّ ك أن تفخر بأصلك , و هو حقك , فمن أين جاء طارق بن زياد , من أين جاء من فتح إسبانيا ؟


, أسعدني مروك الكريم,

@extrablog
أول حاجة صديقي , الله يهديك على التعليق متاعك , قعدت نقرأ و نعاود باش نجم نوصل في النهاية الى فهمه بشق الأنفس, منيش قوي برشا في لوغة المسجات :) , يعيش خويا , أي تعليق أخر يرحم والديك يكون عربي أو فرنسية , أو حتى انقليزية , المهم نجم نفهمه , الأن رسالتك نخاف اني نكون فمهتا بشكل غالط و يكون الرد في غير محله , :)

مقلتش ان الامازيغ مكانش عندهم اي علاقة بالدين , بالعكس كانو يعبدو في تانيث , و الشمس و الأجداد (الأرواح) ... و من الطبيعي أن يصير تأثر مباشر باي حظارة تستوطن البلاد , كيف الديانة المسيحية و اليهودية و الاسلام

2- تعمل مزية و تفهمني أو تشرح أكثر المفهوم اللي تحكي عليه ,

3- شوف صديقي , انت أمازيغي أب عن جدّ و لك الحق أن تفخر بما أنت عليه ,و هذا نفس الحديث اللي قلته للأخ اللي قبلك , لكن البعض يحول الدعوة الى سلاح يراد به الفرقة ,

4- حسب ويكيبيديا
"يشكل الناطقون باللغة الأمازيغية 000 100 نسمة ينتشرون في مطماطه، تطاوين، جزيرة جربة، ڨفصة، الڨصرين وجبال خمير"
و لكن صديقي في مناطق أخرى لا تعرف كلمة واحدة من الشحلة ,

5-في هذه نخالفك صديقي ,
"وكان العرب غالبا يطلقون عليهم اسم المغاربة وأهل المغرب أو البربر. والبربر في العربية كلمة منقولة عن الجذر اللاتيني الإغريقي باربار وهي كلمة استعملها اللاتينون لوصف كل الشعوب التي لا تتكلم اللاتينية أو الإغريقية اعتقادا منهم بتفوق الحضارة اليونانية والرومانية على كل الحضارات"

و ان اختلف السبب في استخدام الكلمة ,لكن صديقي , منتجمش تقول ان السبب هو استعمال الكلمة هذه قصد التجريح , لأن عرب الجزيرة العربة لا يتكلمون اللاتينية أو الإغريقية , و الا لكان الأمر تحقيرا لهم قبل أن يكون لمن يقطنون البلاد حينها

6- :)

ان شاء الله نكون رديت على تعليقك و اعذرني على اي تقصير :)
و الله يهديك من جديد :)

لا أعتقد أنه موجه من أطراف خارجية ولكنني أرجح فرضية أنّه يعيش أزمة المراهقة.
فالمعروف أنّ الإنسان يلقى مشكلة مع الهوية و البحث عن الذات وإثبات الذات في فترة المراهقة.

"@Anonyme 2
حديثك حلو برشا , و ان كنت نختلف معاك في بعض النقاط , لكن هذا الأمر لا يفسد للود قضيّة , هل تونس عربية أم مازيغية؟ الجواب كيف ما تفضلت بيه هو كون تونس هجين من الأعراق اللي مرت على هذه البلاد , و هو ما يعطي للتونس جمال و روعة , و نسيج المجتمع التونسي ممزق و ان كان لا يبان من الوهلة الأولى بسبب العصبية الجهوية و الكروية , و هيذ من المصائب اللي أصابت هذه البلاد

الجزء الثاني من تعليقك ,نختلف معاك فيه , أعتقد ان تونس هي دولة عربية بالثقافة , لأن الثقافة العربية الي دخلة الى هذه البلاد و منذ يومها لم تغادرها , و الأكثر هو ان اللي جاب هذه الثقافة لم يسأثر لأنفسهم بالأرض و السلطة , بالعكس , حتى اللي جاء بعدهم و كان "هجين" نتيجة التلاقح كملّ على نفس المنوال , لذا الموجود الأن من الثقافة هو تونسي , ممكن تونسي بالعرق , أو بالتقادم
و الا هل تعتبر المباني الي بنها أحفاذ من جاء من الأندلس دخيلة؟
و الى اليوم ثمذا شكون يلبش القشابية , و ثمّا شكون يلبس الكوستيم , هل يعني أن الأخير هو دخيل؟"



vous n'avez pas bien saisi mon idée (voire meme compris au contraire mon idée),ce que je voulais dire c'est que la culture Tunisienne (comme la culture de tout autre pays qui a vu la succession de plusieurs civilisations) est un mélange,un puzzle,et je suis d'accord avec vous que la culture tunisienne a une Composante arabe,mais je ne pense pas que ce soit arabe en totalité
malheureusement certains parlent comme j'ai dis plus haut d'une culture exclusivement arabe (et heureusement qu'on étudie au cours d'histoire les vestiges des romains,carthaginois,byzantins....etc) alors moi ça m'énerve quand on me dit de ne pas employer par ex la langue française ou des mots français,où de substituer le langage familier par l'arabe littéraire,ou de ne pas porter le costume comme vous l'avez dit par exemple,où comme dernier exemple lorsque l'on parle du vin en Tunisie,la plupart ignorent la tradition viticole Historique de notre pays,et lorsque quelqu'un dit "nos ancètres",il veut bien sur
dire "les arabes",
et c'est exactement ces gens là dont je vous parle qui ont la notion de "da5il" dont vous avez parlé,moi je n'ai aucun problème avec ça
pour conclure,moi personnellement étant Tunisien,je me considère comme arabophone et non pas arabe,ni mème amazigh,tout simplement Tunisien
autre mot:"L'identité n'est pas un but en lui meme,mais c'est un point de départ"

أخي العزيز، أوّلا ليس من الصائب مقارعة الجهل بالجهل. كان حريا بك ألا تعير إهتماما لما يقولوه هؤلاء أو كتبت عنه بطريقة أكثر عقلانية و دون أن تسقط في مهاتراتهم. إنك وضعت نفسك في خانة المتهم. إنك ستشعرهم أنّ ما قاموا به إستفز الناس و هذا بالظبط ما يسعون إليه، إنك بطريقة غير مباشرة تروج لصبيانياتهم. هذا أوّلا.
ثانيا، لقد قلت إن بورقيبة حارب القبلية في تونس و هذا غير صحيح بالمرة، إن تركيبة المجتمع التونسي تركيبة غير قبلية من أصلها، و يعود هذا، كما قلت أنت، لكثرة الحضارات التي تعاقبت عليها في التاريخ القديم، إلا من بعض القبائل الأمازيغية التي ستنصهر في المجتمع بدخول الإسلام حيث سيصبح الولاء عقائدي و ليس عرقي (مذهبي= سنة، شيعة، خوارج... في فترة أولى ثم فرق الصوفية) و يمكن أن تلاحظ هذا إلى الآن ففي جزيرة جربة (إلى الآن) يعلوا الإنتماء المذهبي (مالكي، إباضي وهبي، إباضي ناكري، حنبلي (إنحصر وجودهم كثيرا)) على الإنتماء القبلي و ذكرت لك جربة تحديدا لأنها المنطقة الوحيدة التي مازالت بها قرى أمازيغية شبه "نقية" (ليس من باب التفضيل) لكنّ ولاءهم التاريخي لم يكن عصابي بل كان دوما عقائدي و فكري، فيتعامل البربري الوهبي مع العربي الوهبي أكثر من تعامله مع البربري من النكار. ثمّ كان لتونس موجة قبلية أخرى دخلت مع الهلالين و هي القبائل الوحيدة التي يمكن تمييز بعض أفرادها إلى الآن، لكنّ كثرة ترحال هذه القبائل و ضيق مساحة الجمهورية و تواجد تكتلات مدنية محترمة (تونس، صفاقس، الساحل، القيروان، سبيطلة، الجريد،الكاف،..) أغرى أفرادها بالإستقرار على تخوم المدن فتشتت هذه القبائل و إنصهر أغلب أفرادها رويدا رويدا في المدن التونسية و أكثر موجات التوطين هذه كانت تجري في سنوات الجفاف ثم في فترة الإستعمار و الحربين العالميتين و بالتالي ليس لبورقيبة فضل في هذ و قد يكون العكس أقرب للصحة، حيث إستعمل بورقيبة سياسة فرق تسد بحنكة كبيرة و مايز بين "البلدية" و الأعراب و الشمال و الجنوب و الساحل و داخل الجمهورية و خطبته في أولاد عيار و الفراشيش خير دليل على هذا.
و لتبسيط الأمور أكثر، يمكنك أن تلاحظ أن تأثير القبيلة محدود في كل شمال إفريقيا بإستثناء ليبيا. فلا تكاد تسمع ركزا للقبيلة في مصر و الجزائر و المغرب و هذا لا يعني أنها غير موجودة و لكنها غير فاعلة كما هو الشأن في المشرق العربي (بإستثناء الشام).
ثالثا و أخيرا، كان من الضروري طرح الأسئلة التالية: من هو العربي؟ كيف نعرف العربي؟ هل الرسول محمد (ص) عربي؟ أليس من نسل إبراهيم؟ هل إبراهيم عربي؟ هناك عرب عاربة و عرب مستعربة، أليس كذلك؟ ألا يمكن أن نظيف المصريون و الأمازيغ و أهل الشام للعرب المستعربة؟ هل العروبة عرق أم ثقافة؟ إن كان طرح هذه الأسئلة من قبيل المعرفة فهذا جيد و إلا فهل يعقل أن نطرح أسئلة كهذه في زمن إندمجت فيه الأعراق و توحدت المعارف و الوسائل و الغايات؟

pour moi je suis pour la liberté de croyance comme un droit ennoncé par la religion ainsi que par les législations humaines et qui porte entre autre la légalité de l'activité des missionnaires mais le problème c est que nous sommes toujours des réactionnaires envers ce genre des problèmes.
la Tunisie est pays ouvert comme ils pensent la majorité des tunisiens et l'existence de cette communauté pour moi c est une "mode" comme le communisme et le nationalisme et l'alter mondialisme et le satanisme même .
ce phénomène est un sujet d'étude sociologique qui traduit le démantèlement catastrophique des rapports entre l'homme et son identité; c est l'effet de mondialisation peut être mais aussi c est la maladie interne de la société encore.
en Tunisie, ce jour la le citoyen est matérialisé par l'économie libérale et la modernité de la societé qui marginalise les appartenances patriotiques et même tribale
le citoyen et les jeunes surtout ont trouvés dans ce genre d'appartenance une alternatinve qui n est pas necessairement spirituelle mais surtout sociale et materielle .

يظهرلي إلّي هاذوما ناس عايشين مشاكل نفسية متاع إنتماء و هوية، كيفهم كيف المتنصرين إلّي طلعولنا مانعرفش منين.

على كلّ حال، حكاية الأمازيغية هاذي زوبعة في فنجان لأنّي شخصّيا ما نعرف حتى حد يتكلم باللغة هاذي و اللّي هي في طريقها للإنقراض في تونس. نعرف واحد من غمراسن أصلو أمازيغي قالّي إلّي لا هو لا بوه يفهموا اللغة هاذي إلي ما قعد يفهمها كان المسنين و الشيوخ. الشيئ هاذا فعلا مؤسف لأنّو إندثار لوجه من وجوه التعدّد الثقافي في تونس لكن يورّي إلي مسألة الإنقسام الإثني و اللغوي في تونس حاجة من قبيل الوهم و الفانتاسم لا أكثر و لا أقل.

كيف كيف حكاية المتنصرين إلي حسب ما لاحضت، أكثريتهم (و كلمة أكثرية كلمة مش في محلها كيف نحكيوا على عدد تافه من الأشخاص) جماعة ڢياسة ،منبتين جايبين فيها قافزين و فاقدين تماما للإنتماء من أصلو و فيهم برشا جماعة مثاليين جنسيا، معناها ناس من أصلهم ماهمش لاقين بلاصتهم في المجتمع؛ و واخذين لحكاية موضة ولاّ ڢيس. الأمر كان يختلف كان جينا نشوفوا فيهم برشا في الأحياء الشعبية؛ وقتها تولّي الحكاية بالحق ظاهرة إجتماعية؛ لكنّي مانجمش نتصور حي الملاسين مثلا يعلن ولاؤو التام للمسيح المخلص، و لاّ متساكني مدينة الفحص يطالبوا بتحويل جامعهم إلى كنيسة لذا نتصور الحكاية باش تقعد منحصرة في نطاق ضيق متاع مايعين و ڢياسة حيّ النصر و ما شابهه و إلّي ماعندهم حتّى تأثير حقيقي على المجتمع التونسي و و نظرة المواطن التونسي ليهم بطبيعتها خايبة، معناها صعيب كان باش يتبّعهم. مانيش باش نحكي علّي يولّي مسيحي بالإسم باش ياخو الڢيزا و يهجّ على خاطر هاذاكا بطبيعتو ما عادش باش نشوفوا وجهو، و ريح السد... بنقص شلايك في البلاد

أنا حسب رأيي ؛ المشكل الحقيقي في بلادنا مش الحكايات الهامشية هاذوما إلّي إنجموا نحطوهم في باب "من طرائف الأخبار"؛ لكن هو الجهويات إلّي بالحق ينخر في جسد المجتمع التونسي و اللي الحدّة متاعها قوات برشا في العشرة سنين إلّي فاتوا

merci ya anonyme ama madhabeya na3rfek shkoun ma soeur ;)

@Anonyme3
هوّ ليس بالمراهق , ولكن يعيش أزمة هوّية , و تدخّل بعض الأطرف التي استغلت الموقف و قامت باسغلاله لتحقيق بعض الأهداف , بعض هذه الأطراف من تونس , و الأيام كفيلة بان تثبت ما أقوله صديقي

@Anonyme 2
شكرا على التوضيح , و ان كنت أختلف معك في بعض النقاط صديقي :)

نهارك زين

@ Anonyme4
أخي الكريم , شكرا على ما تفضلت به من توضيح , لكن في البداية , وجب أن أوضح أن في هذه البلاد من يدعو للفرقة و يبحث عن أي حجة و ان كانت واهية و خاصة من بعض الذي تنصّر

بالنسبة لبروقيبة , فالذي قلته كانت نتيجة لحوار صار مع أحد المعاصرين (و كان قد نقل حديث لبورقيبة يثبت على الاقل هذا الرأي و ان كان في هذه الواقعة على الأقلّ ) له الذين شهد على واقعة حصلت في الكاف في مواجهة حصلت على خلفية بسيطة : مقابلة في كرة القدم , بين مجموعة من التلاميذ في معهد الذي ينتمي الى جهتين متجاورتين سرعان ما تطور مواجهة تطلبت تدخل الحرس الوطني ,

في أمان الله

@Anonyme5
كيف ما تشوف الوضع في تونس موش في حالة طيبة , وضع اقتصادي ياخذ و يعطي , و شباب أغلبه لا يرى في الأفق حلّ لما يعيشه من مشاكل و يشوف في الغرب المتقدم علميا و اقتصاديا هو المثالي اللي يقتدى بيه , فمن الطبيعي اذا وجد من يزرع فيه فكرة أن مجتمعه الذي كثرت فيه الأمراض و حضارته هي السبب لما وصل اليه اليوم من وضع متردي , في تونس مطردناش اليهود , و انما اللي غادي منها كان اتخذ هذا الخيار بناء على اختيار شخصي و هو ما يثبت الى أي درجة يحترم مجتمعنا عقيدة الأخر و يحترم اختلافه , لكن القضية الأمازغية نا هي الا الحجة التي تعتمد اليوم لتمزيق المجتمع التونسي

دمت بودّ

@ الحلزون
باذن الله ما عندهم وين يوصلو , أما كيف ما قلت انت , ان الجهويات قاعدة تنخر في المجتمع , اليوم التونسي معادش يشوف ولد بلاده الا و يسأله انت منين و بناء على الاجابة يكون التعامل معاه

كنت حكيت على هذا الموضوع في أكثر من تدوينة و الى اليوم أجد أن بعض الذين يملكون الشهائد العلمية الراقية ينساقون للفرقة الجهوية القذرة و كأن بتحصيلهم العلمي لم ينفعهم و

تنجم تشوف التدوينة هذه
http://hadaa-ana.blogspot.com/2009/09/blog-post_16.html

في أمان الله

Enregistrer un commentaire

بسبب بعض المشاغل و القراية منّتجمش نتابع المدونة بشكل دوري, متقلقش اذا التعليق خذا وقت باش يتم ادراجه و الكلام الزايد يجعل ادراج تعليق صعيب شوية, نقص منه و تفضل قول اللي تحب , بالتوفيق

TUNISIA

TUNISIA

من أجل تدوين نظيف

!هذا أنا

Ma photo
حروف مبعثرة...برشا حديث وحكيات... كيف كل الناس

هذا أنا

بلوغ مثل اي بلوغ أخر.. موش لازم تقلق برشى من هذه الناحية ..... الايام كفيلة باش تعطيك الصورة الادق على المحتوى

أقوال تروقني

أنا من أشد المؤمنين بالحظ، وقد لاحظت أن حظي يزداد كلما زاد عملي

توماس جفرسون
الرئيس الثالث للولايات المتحدة الأمريكية

ضيوفنا الكرام